المحافظة على صحة الأسنان : عادات سيئة ابتعد عنها

المحافظة على صحة الأسنان : عادات سيئة ابتعد عنها

مايو 14, 2024
-7-1.webp

في الحياة اليومية، قد تتعرض صحة الأسنان وإطباقها للعديد من التحديات نتيجة للعوامل البيئية والعادات اليومية. تجدر الإشارة إلى أن هناك مجموعة من العادات السيئة التي يمكن أن تلحق الضرر بصحة الفم والأسنان، سواء بشكل مباشر أو تدريجي عبر الوقت.

من خلال هذا المقال، سنستعرض عددًا من هذه العادات الضارة التي تؤثر سلبًا على صحة الأسنان والفكين، وسنوضح آثارها المحتملة. بالإضافة إلى ذلك، سنقدم بعض النصائح والإرشادات حول كيفية تجنب هذه العادات الضارة والحفاظ على صحة الفم والأسنان بشكل عام. إذا كنت ترغب في الحفاظ على ابتسامة صحية وجميلة لسنوات عديدة قادمة، فتابع القراءة لمعرفة المزيد عن هذه العادات وكيفية التعامل معها بشكل فعال.

ما هي أبرز العادات التي تضر صحة الأسنان والفكين

تنوعت العادات الضارة التي قد تؤثر على صحة الأسنان والفكين بشكل كبير، ومن خلال تجنبها يمكن الحفاظ على الوقاية من العديد من الأمراض المتعلقة باللثة وسوء إطباق الأسنان. فيما يلي نستعرض بعض هذه العادات الضارة:

صحة الأسنان
صحة الأسنان

مص الأصابع

يعتبر مص الإبهام ظاهرة طبيعية عند الأطفال الصغار في مرحلة التسنين، حيث يبدأ الطفل بهذه العادة عادةً منذ بلوغه لعمر عدة أشهر ويستمر بها حتى سن الطفولة المبكرة، تتراوح بين 2 إلى 4 سنوات. ومع ذلك، إذا استمر الطفل في هذه العادة بعد سن الخمس سنوات، قد تصبح هذه العادة مضرة لصحة الأسنان. في هذه المرحلة، عادةً ما تظهر الأسنان الدائمة، واستمرار الطفل في مص الإبهام يمكن أن يتسبب في عدة مشاكل، مثل:

  • بروز القواطع العلوية، مع أو بدون وجود فراغ بينها.
  • ميلان القواطع السفلية نحو الداخل.
  • العضة المفتوحة.
  • تقدم العظم السنخي العلوي مع الأسنان.
  • تضييق الفك العلوي.
  • عضة معكوسة في الجزء الخلفي من الفم.
  • زيادة البعد العمودي بين الفكين.

إقرأ أيضاً: مميزات ابتسامة هولييود 

صرير الأسنان

بعض الأشخاص يعانون من مشكلة إطباق الأسنان واحتكاكها ببعضها البعض بقوة أثناء النوم، وهي عادة من العادات المضرة لصحة الأسنان التي قد لا يكون الشخص مدركًا بأنه يقوم بها. تبدأ هذه العادة بالتكرار بشكل تدريجي، ومع الوقت قد تؤدي إلى آثار سلبية على الأسنان.

في بعض الحالات، قد تظهر علامات وأعراض تشير إلى وجود مشكلة في إطباق الأسنان واحتكاكها ببعضها، ومن هذه الأعراض:

  • ألم في الفك والصداع.
  • التآكل المبكر للأسنان، خاصةً طبقة المينا التي تشكل الطبقة السطحية للأسنان، مما قد يؤدي إلى حساسية الأسنان وتآكلها.
  • انحراف الأسنان عن مسارها الطبيعي، مما يمكن أن يؤثر على مظهر الابتسامة ووظيفة الفكين.
  • تكسر الأسنان، خاصةً في الأسنان الخلفية التي تتعرض لأكبر قوة أثناء الاحتكاك.

 دفع اللسان أثناء البلع

عادة دفع طرف اللسان إلى الأمام، خاصةً وضعه بين القواطع العلوية والسفلية، ومحاولة دفع اللسان بقوة أثناء عملية بلع الطعام يمكن أن تسبب اندفاع الأسنان للأمام وتباعد القواطع العلوية عن القواطع السفلية، مما يؤدي إلى ما يسمى علمياً في طب الأسنان بالعضة المعكوسة. هذه العادة من العادات التي تضر صحة الأسنان والفكين، وقد تسبب مشاكل أخرى أيضاً، مثل:

  • بروز القواطع العلوية.
  • تكوُّن فراغات أمامية في الفك العلوي.
  • ضعف في التوتر عند الشفة العليا.
  • عدم الكفاءة بين الشفتين.

إقرأ أيضاً: ما هي أسباب رائحة الفم الكريهة وكيفية التخلص منها

قضم الأظافر

قضم الأظافر يُعتبر من العادات الضارة التي تؤثر على صحة الأسنان والفكين، حيث لا يقتصر تأثيره على تشقق أو تآكل الأسنان فقط، بل يمكن أن يؤدي أيضًا إلى ضعف في الفك عند الفرد. عندما يُقضم الشخص الأظافر، يتم وضع الفكين بزوايا غير طبيعية، مما يؤدي بدوره إلى دفع الفك السفلي بعيدًا عن موضعه الطبيعي. مع مرور الوقت، قد يؤدي هذا الأمر إلى اضطراب الفك الصدغي، الذي يتميز بحدوث ألم في الفك.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يسبب قضم الأظافر التواءات وتغييرات في موضع الأسنان، مع حدوث ميلان أو تفريق في بعض الحالات، مما يجعل الشخص ينوي إجراء تقويم للأسنان لإعادة ترتيبها في مكانها الصحيح. كما يمكن أن يؤدي قضم الأظافر إلى نقل البكتيريا والفطريات الضارة من الأظافر إلى الفم، مما يزيد من احتمالية حدوث أمراض في اللثة أو اللسان.

يُمكن الإقلاع عن هذه العادة بسهولة من خلال محاولة التفكير بعادة أخرى أو استخدام طلاء الأظافر كطريقة لتقليل الرغبة في قضمها.

إقرأ أيضاً: كيفية استخدام خل التفاح للحصول على أسنان بيضاء

التنفس عن طريق الفم

التنفس عبر الفم يُعتبر عادة شائعة لكنها ضارة جدًا بصحة الأسنان. يؤثر هذا النمط من التنفس على نمو الفكين والأسنان بشكل غير سليم، وقد يؤدي استمراره لفترة طويلة إلى اضطرابات في الوجه والفكين، مثل:

  • متلازمة الوجه الطويل.
  • العضة المعكوسة الخلفية، سواء من جهة واحدة أو من الجانبين، والتي قد ترافقها عضة مفتوحة أمامية معتدلة.
  • تراجع الفك السفلي.
  • ضيق وبروز الفك العلوي.
  • الالتهابات في اللثة.
  • عدم كفاءة الأطباق الشفوية.
  • تسوس الأسنان.

من المؤكد أن هناك عدة عادات قد تكون أحد الأسباب الرئيسية للإصابة بأمراض الأسنان واللثة وسوء الإطباق لدى الأفراد. لذا، يجب العمل على التخلص من هذه العادات الضارة بصحة الأسنان والفكين في أقرب وقت ممكن. كلما كان الانتباه والتدخل أسرع، كلما كانت النتائج أفضل من حيث نمو وتطور الأسنان والفكين.

-كافة العمليات التجميلة للأسنان من تبييض الأسنان بالليزر إلى ابتسامة هوليود وزراعة الأسنان والفينير .
-كافة أنواع عمليات السمنة وبوتوكس المعدة بأيدي أفضل الخبراء.
-تقنيات متطورة لزراعة الشعر وبأسعار منافسة.
-كافة العمليات التجميلية ك تجميل الأنف والعناية بالبشرة .
-أفضل النتائج حيث يعتبر مركزنا من أفضل مراكز السياحة العلاجية في تركيا.

 

مقالات قد تهمك :

ابتسامة هوليوود في إسطنبول
عمليات التجميل في إسطنبول
تكلفة علاج الأسنان في تركيا
زراعة الشعر في تركيا ..كل ما تحتاج معرفته
تبييض الأسنان بالليزر في إسطنبول
سعر تقويم الأسنان في تركيا
عملية تكميم المعدة في إسطنبول
زراعة الأسنان في تركيا .. تكاليف ونتائج
تكاليف تبييض الأسنان بالليزر في تركيا
عمليات تصحيح البصر بالليزك
أحدث تقنيات علاج الأسنان في إسطنبول
تكلفة ابتسامة هوليوود في تركيا
نصائح حول عملية زراعة الأسنان في تركيا

 

البريد الالكتروني

info@bluemedicalclinic.com


العنوان

KAYABAŞI MAH. Başakşehir/İstanbul‏


الهاتف

+90 552 800 7000